جول.كوم العالمي: تحليل | السلاح الناقص في الزمالك!

جول.كوم العالمي 0 تعليق 0 ارسل طباعة

الزمالك يفتقد لأحد أهم الأسلحة الهجومية..


تحليل | محمود عبد الرحمن | فيس بوك | تويتر

بمرور الوقت تنقشع غمامة الشك في نادي الزمالك، ويبدأ التفاؤل في موسم ناجح يدب في نفوس جمهور، حيث يسير النادي بخطى ثابتة في موسمه، محققًا نسبة نجاح 100% في أهدافه في الموسم حتى وقت كتابة هذه السطور، في مختلف المسابقات.

عوامل عديدة ساهمت في البداية الناجحة للزمالك في الموسم والتي افتقدها منذ فترة طويلة، من بينها بكل تأكيد قوة التشكيلة ومقاعد البدلاء، وقوة اسم المدرب وعمله الفني الممتاز، وبناء قوام للفريق، إلخ.

وهنا دعونا نقرأ في بعض تقارير شركة تحليل أداء الزمالك InStat لتعطي لنا صورة عن الزمالك فنيًا هذا الموسم، وبعض أبرز نقاط قوته وأيضًا نقاط ضعفه.


غياب سلاح التسديد

سجل الزمالك حتى الآن في كل المسابقات 23 هدفًا، وكلهم من داخل منطقة الجزاء، وهو ما يعني أن الزمالك يفتقد لفاعلية سلاح التسديد من خارج المنطقة، لعدم وجود اللاعب الكفء الذي يجيد التسديد.

ثبت كريستيان جروس طريقة 4/2/3/1، فأوباما "المتمركز دائمًا خلف المهاجم" دائمًا على التمرير أو الاختراف لداخل منطقة الجزاء، ولم يسدد أبدًا من خارج المنطقة.

طارق حامد

فرجاني

أما ثنائي الارتكاز من خلفه، فطارق حامد، فتتضح من خلال خارطة الملعب (أعلاه) أن هناك منطقة مفضلة له في التسديد، وقد سدد 6 توصيبات كلها من خارج المنطقة لكن اثنين فقط تجاه المرمى.

أما شريكه في خط الوسط فرجاني ساسي فسدد من خارج المنطقة مرتين والتصويبتين خارج الـ3 خشبات.

ويظل كهربا اللاعب الوحيد الذي يحاول استخدام هذا السلاح فمن أصل 11 محاولة صحيحة على المرمى سدد 4 مرات على مرمى الخصم من خارج منطقة الجزاء.

وسجل الزمالك في الموسم الماضي الكثير من الأهداف بفضل التصويبات من خارج المنطقة عن طريق محمد أشرف "روقا"، وأيضًا محمود عبدالعزيز، الذي خسر مكانه الأساسي لصالح فرجاني ساسي.


جنش.. صمام الأمان!

لطالما كان محمود عبدالرحيم "جنش" عند حسن ظن جمهور الزمالك عندما كان يتم الاستعانة به خاصة في مباريات الأهلي، وهو ما يبرهن عليه مرة أخرى بمستوياته هذا الموسم بعد أن أصبح الخيار رقم 1 في مركز حراسة المرمى بعد رحيل أحمد الشناوي لبيراميدز.

ويعد جنش أحد أهم عوامل نجاح الزمالك في الموسم الحالي، لدرجة أن شريحة كبيرة من جمهور الزمالك تعتقد أن الزمالك ربح في صفقة بيع أحمد الشناوي، الذي ارتكب أخطاء في ناديه الجديد تزامنًا مع تألق جنش.

جنش/تصديات

وبالنظر لما قدمه جنش سنجد أنه أنقذ 37 تصويبة خلال الموسم الحالي، منهم 23 تصويبة من داخل منطقة الجزاء تتصمن انفرادات محققة، هو رقم كبير يبرهن على موهبته وسرعة رد فعله.

وبالتمعن أكثر سنجد أن هناك ميزة لدى جنش وهي خروجه الممتاز على الكرات والقيام بدور الليبرو إن تطلب الأمر، إضافة إلى قيامه باعتراض 60 كرة، ولم يرتكب أي أخطاء تسببت في أهداف.


أدوار الظهيرين

عرضيات الزمالك

كالعادة في أي فريق يكون ظهير هجومي أكثر من الآخر، وفي الزمالك يعد الظهير الأيمن الدولي التونسي حمدي النقاز هو المفتاح الهجومي الأهم أكثر من الظهير الآخر بهاء مجدي.

بهاء مجدي "بسبب تحفظه" الدفاعي ولأن الجناح لا يسانده اخترق منطقة الجزاء مرة واحدة وقام بعرضية صحيحة وقام بتمريرة مفتاحية واحدة، و10 عرضيات صحيحة من أصل 29، دون أن يصنع.

في المقابل صنع النقاز 3 أهداف (لكاسونجو) واعتاد على الاختراق للمنطقة كما سجل في شباك الهلال بفضل تلك الاختراقات، كما توضح خارطة الملعب، إضافة لقيامه بـ11 تمريرة مفتاحية لزملائه.

لكن رغم ذلك فالأهداف التي جاءت من الجانب الأيسر أكثر من الأهداف جاءت من عن الجانب الأيمن، نظرًا لأن الاعتماد الكلي في الجبهة اليمنى يأتي عن طريق انطلاقات النقاز مع تمادي ابراهيم حسن للدخول العمق للسماح للنقاز بالصعود، أو مساندته الدفاعية القوية، أما الجبهة اليسرى، فكهربا لديه نزعة هجومية أكبر وكثيرًا ما يأخذ الخط للمراوغة، كما يميل أوباما كثيرًا هو الآخر على الطرف الأيسر.


محمود علاء ..  3 امتيازات!

محمود علاء - الزمالك - حمدي النقاز

يعد محمود علاء أحد أهم نجوم الزمالك الموسم الحالي، وهو هداف الفريق، ويمكن الحديث عن علاء في 3 نقاط امتاز فيهم.

أولها أن الزمالك لم يستقبل هذا الموسم أي هدف من كرات ثابتة، ولعلاء الكثير من الفضل في هذا الأمر لكونه الأفضل في الدفاع من الكرات الثابتة.

كما أن علاء سجل 3 أهداف من كرات ثابتة، وهو سلاح افتقده الزمالك في لاعب مدافع، وهو أمر فعله الموسم الماضي حيث سجل بعض الأهداف من الركلات الركنية والكرات الثابتة.

الشيء المهم أن علاء سدد 4 ركلات جزاء وسجل منها كلها بنسبة نجاح 100%، هو أمر مهم جدًا حيث أن الزمالك سبق وأهدر ركلات حاسمة الموسم الماضي منها ركلة أهدرها باسم مرسي في الوقت القاتل أمام إنبي في الجولة الـ4 تسببت في التعادل وبدأ نزيف النقاط.

الأهم في تميز علاء في تنفيذ ركلات الجزاء أنه لا يسجل في زاوية معينة (سدد اثنين في الزاوية اليمنى، ومثلها في الزاوية اليسرى).

ويجب التنويه إلى أن جروس اعتاد عقب الحصص التدريبية على تدريب المسدد الأول والثاني لركلات الجزاء وبتنوع في كيفية التسديد وفي الزوايا.


طرق تسجيل الزمالك للأهداف

سجل الزمالك كما قلنا 23 هدفًا، 10 منها عن طريق هجمات موضوعية، و5 عن طريق هجمات مرتدة، و4 عن طريق كرات ثابتة، ومثلها عن طريق ركلات جزاء.


تطور الزمالك هجوميًا

المحاولات الهجومية للزمالك

بخلاف أن المعدل التهديفي للزمالك الموسم الحالي هو الأفضل في آخر 5 سنوات، لكن الإضافة الجديدة هو أن الزمالك بات يخلق الفرص بكثافة.

قام الزمالك في كافة المباريات حتى في كل المسابقات 72 محاولة على المرمى منهم 58 محاولة/ تسديدة من داخل المنطقة، وهو ما يؤكد قدرته على الوصول للثلث الهجومي الأخير وحتى اختراق منطقة جزاء المنافسين.

 

 

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع جول.كوم العالمي: تحليل | السلاح الناقص في الزمالك! في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع جول.كوم العالمي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي جول.كوم العالمي

أخبار ذات صلة

0 تعليق