نائبان يكشفان عن عقبات تواجه تجديد الخطاب الديني

بوابة فيتو 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ
وضع الدكتور جابر عصفور، يده على الجرح مجددا ليحذر من خطورة عدم تجديد الخطاب الديني باعتباره من أحد الأمور المتعلقة بالأمن القومى المصرى شأنه شأن التعليم والثقافة، الأمر الذي تفاعل معه نواب مجلس النواب ليؤكدوا خطورة عدم التجديد.

خطة للتجديد
وقال الدكتور أسامة العبد، رئيس اللجنة الدينية بمجلس النواب، إن تجديد الخطاب الدينى ضرورة ملحة وجميع المؤسسات الدينية سواء كان الأزهر أو الأوقاف أو اللجنة الدينية تعمل على تحقيق هذا الهدف خاصة وأن الرئيس السيسي تحدث عن هذا الأمر، وبالتالى تجديد الخطاب الدينى أمر مطلوب ومشروع.

وتابع: "اتخذنا خطوات عديدة منها المؤتمرات والالتقاء بالشباب لقناعتنا أننا نجدد ولا نبدد وهذا يحتاج إلى الحكمة والدقة وهو ما يجعل الأزهر والأوقاف اللجنة الدينية بمجلس النواب تشارك في كل المؤتمرات والالتقاء بالشباب وشيخ الأزهر يدعو إلى سماحة ووسطية الإسلام".

وأضاف: "لا توجد لدينا عقبات لتجديد الخطاب الدينى وإنما الأمر يحتاج إلى وقت ودقة لأن الفكر المتطرف لا يمكن مجابهته إلا بالفكر المعتدل الوسطى وبالتالى الخطاب الديني يجري تجديده وهناك جهود فعلية يبذلها رجال الأزهر والأوقاف والإفتاء في هذا الصدد إلا أنها غير ملموسة".

واستطرد: "نحن في حاجة ماسة للالتحام مع الشباب بشكل أقوى من أي وقت مضى ولا نتسرع النتيجة بل علينا التريث والصبر بعض الوقت".

غياب الرغبة
وفي نفس السياق حذرت الدكتورة آمنة نصير، أستاذ فلسفة العقيدة بجامعة الأزهر وعضو مجلس النواب، تجاهل تجديد الخطاب الدينى وقالت إن غياب الرغبة في التجديد أحد أهم العقبات التي تعترض طريق تجديد الخطاب الديني خاصة وأن الأئمة الأربعة يقولون رأيي صواب لكنه يحتمل الخطأ والعكس صحيح بل إن الإمام الشافعى عندما أتى من عمل فقها غير الذي كان يعمل به في العراق.

وتساءلت: "لماذا يخشى البعض من التجديد إذا كان يتلائم مع العصر ولا يمس القرآن الكريم؟"، مشيرة إلى أن هناك تيارات تروج لمزاعم واهية حول قضية التجديد.

وأضافت: "هناك متطرفون فكريا يشعلون الأزمات ولا تزال أفكارهم المتردية تسيطر على فكر النشء، إضافة إلى حالة الانقسام وتبادل الاتهامات، والرمى بالجهالة فهذه عقبات تواجهنا وتنعكس سلبا على تجديد الخطاب الديني".

وأوضحت أن اعتراض بعض الاتجاهات المعاصرة عن قبول التجديد، وعدم اقتناع آخرين لتصورهم أنها دعوة غربية لهدم الإسلام وتعد من موانع تجديد الخطاب الديني.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع نائبان يكشفان عن عقبات تواجه تجديد الخطاب الديني في موقعنا الشامل نيوز الاخباري | ولقد تم نشر الخبر من موقع بوابة فيتو وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي بوابة فيتو

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق