أخبار عاجلة


محتوى: دعاء الفرج والرزق مكتوب


دعاء الفرج والرزق مكتوب عبر موقع محتوى، جميعنا في هذه الحياة يواجه الكثير من المشاكل والصعوبات التي تتجدد باستمرار، فكلما يضيق صدر الإنسان لن يجد مكانًا أفضل من التقرب إلى رب العالمين ومناجاته والتضرع إليه ودعائه بكل ما يحتاجه، فهو تعالي الذي خلقنا وهو اعلم بحالنا وهو مستغنى عن وجودنا إلا أنه يحب تقربنا إليه.

أهم مفاتيح الفرج والرزق

مفاتيح الفرج

مفاتيح الفرج

يبتلي المولي عزوجل  عباده ببعض من الضيق والهم اختبارًا لهم، لتطهيرهم من الذنوب والمعاصي المقترفة أو لرفع درجاتهم في الآخرة، وعندما يزداد الضيق والهم ويشتد بصورة كبيرة فما يلبث إلا وأن يأتي الفرج من عنده تعالي، لقوله في كتابه العزيز ” إن مع العسر يسرا إن مع العسر يسرا “،.

وهنالك الكثير من الطرق التي يمكن للعبد المسلم الالتزام بها لدفع الحزن والهم بعيدًا عنه، ومنها ما يلي:

  • اللجوء إلى المولي عزوجل ساعة الكروب وعدم اللجوء للبشر، فهو وحده تعالي القادر على خلاصنا من الهموم والأحزان التي ألمت بنا وهو الأعلم بحوائجنا.
  • حسن الظن برب العالمين ويجب أن يكون المسلم على يقين وثقة بأنه تعالي هو الذي يذهب ما نحن فيه، وهذا ما يستدعي التحلي بالأمل وعدم القنوط أو اليأس من رحمته حتي مع أحلك الأحوال والظروف.
  • المداومة على الدعاء مع الإكثار من الأعمال الصالحة الخالصة لوجهه تعالي، فالفرج يأتي بالدعاء الخالص، وكما قال المولي في كتابه العزيز “وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعان”.
  • الإكثار من الاستغفار، فمن لزم هذه العبادة العظيمة جعل الله له من كل ضيق مخرجًا، ورزقه رزقا واسعا من حيث لا يدري كما أخبرنا الرسول الكريم صلوات الله عليه.
  • الإكثار من ذكر الله، فبذكره تعالي تنزل السكينة والطمأنينة علي القلوب وتسود الراحة، كما أن الذكر يغير حال الإنسان إلى الأفضل ويبعد عنه الخوف والقلق والحزن.
  • قراءة القرآن الكريم، وهو من العبادات العظيمة جدا التي يثاب عليها المسلم وتكون له نورا في قبره عند مماته.
  • التوكل علي الله، فمن يتوكل عليه تعالي فهو حسبه يكفيه ويغنيه عن سؤال البشر، ويجب هنا التفريق بين التوكل والتواكل.

أسباب أخرى للفرج والرزق

  • مناصرة المحتاج وتقديم المساعدة له، فمن يفرج عن مسلم احد كربات الدنيا فاز بتفريج كروبه يوم القيامة، فرب العالمين في عون العبد مادام في عون أخيه، فعندما يمر بأوقات من الشدة والضيق فإنه سيجد الله عوناً ونصيرا له في شدته، لأنه لم يبخل في مساعدة غيره من الأشخاص وقت حاجتهم إليه.
  • رد المظالم والالتزام بأداء الحقوق والواجبات الملقاة على عاتق الإنسان، فذلك سببا عظيما لدفع البلاء وجلب الرزق والحصول على الفرج القريب، كما أنه يعمل على تطهير وتنقية النفس البشرية من التعلق بمتاع ورغبات الحياة الدنيا.
  • تجنب الظلم بشتي أشكاله وصوره، فقد يقع البعض منا فى ظلم معين وهو في غفلة عن عقوبته، فمن أراد أن يفرج الله عنه كروبه ويدفع عنه الأحزان والهموم عليه أن يسرع بالتوبة إلى رب العالمين، فدعوة المظلوم مجابة وليس بينها وبين الله حجاب، وقد حذرنا الإسلام من الظلم وأوضح أثاره السيئة وعواقبه الوخيمة، فالظلم ظلمات يوم القيامة.
  • بر الوالدين والإحسان إليهما وطلب دعائهما، فذلك سببا من أسباب النجاة من مصائب الدنيا وشرورها، كما أنه من أسباب تفريج الكروب ودفع الأحزان والهموم عن الإنسان.

ادعية الفرج والرزق

ادعية الفرج والرزق كاملة

“اللهم رب السماوات السبع، ورب العرش العظيم، ربنا ورب كل شيء، فالق الحب والنّوى، ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان، أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذٌ بناصيته، أنت الأول فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقضِ عنّا الدين،  من الفقر”.

اللهم إني أعوذ بك من الهدم، وأعوذ بك من التردّي، وأعوذ بك من الغرق والحرق والهرم وأعوذ بك أن يتخبطني الشيطان عند الموت، وأعوذ بك أن أموت في سبيلك مُدبِرًا، وأعوذ بك أن أموت لديغًا، اللهم إنّي أعوذ بك من جهد البلاء، ودرك الشقاء، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء، اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك، وتحول عافيتك، وفجأة نقمتك، وجميع سخطك”.

اللهم إنّي عبدك، وابن عبدك، ابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماضٍ فيّ حكمك، عدل فيّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسك، أو علمته أحدًا من خلقك، أو أنزلته في كتابك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همّي يا أرحم الأرحمين”.

اللهم إليك أشكو ضعف قوتي، وقلة حيلتي، وهواني على الناس، يا رب العالمين، أنت رب المستضعفين، وأنت أرحم الراحمين، وأنت ربّي، إلى مَن تكلني، إلى بعيدٍ يتجهَّمني، أم إلى عدوٍّ ملَّكته أمري؟ إن لم يكن بك غضب عليَّ فلا أبالي، ولكن عافيتك هي أوسع لي، أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات، وصلُح عليه أمر الدنيا والآخرة، أن يحل عليّ غضبك، أو أن ينزل بي سخطك، لك العُتبى حتى ترضى، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم”.

اجمل ادعية الرزق والفرج

يا رازق المقلين، ويا راحم المساكين ويا ولي المؤمنين ويا ذا القوة المتين صلى على محمد وأهل بيته وارزقني وعافني واكفني ما اهمني.

ياسابغ النِعم، ويادافع النِقم، ويافارج الغَم، وياكاشف الظُلم، ويا أعدل من حَكَم، ويا حسيب من ظَلَم، ويا أول بلا بداية، ويا آخِر بلا نهاية، اجعل لي من أمري فرجاً ومخرجاً.

اللهم أنت القريب .. وأنت الصاحب والحبيب .. وأنت الوحيد المجيب .. وأنت الشافي الطبيب .. وأنت الذي تعلم ما نريد .. اللهم ارحم ضعفنا .. وآمن روعنا .. وأسعد قلوبنا .. وفرج همومنا .. واصرف عنا ما يقلقنا ويعكر صفونا .. وارزقنا صبراً جميلاً .. ومن بعده أجر وعوضاً .. وألبسنا لباس الصحة والعافية .. وارزقنا قلبا خاشعاً .. وعملاً صالحا ..ً وتوفيقاً من عندك .. وارزقنا عفوك وغفرانك .. ورضاك والجنة.

وبذلك نكون قد ذكرنا لكم دعاء الفرج والرزق مكتوب، نسال الله تعالي أن يرزقنا الخير ويبعد عنا الشر ويمنحنا سعادة لا نهاية لها، إنه ولي ذلك والقادر عليه.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع محتوى: دعاء الفرج والرزق مكتوب في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع محتوى وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي محتوى

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى


التالى محتوى: أومفيل Omvil لعلاج إلتهابات الانف