الإشتراكي نت : المبعوث الاممي يعلن انهيار مشاورات جينيف بعد تخلف وفد الانقلابيين من الحضور

الإشتراكي نت 0 تعليق 0 ارسل طباعة


اعلنت الامم المتحدة اليوم السبت انهيار جولة مشاورات السلام اليمنية، بعد تخلف وفد الانقلابيين حضور الاجتماعات التي ترعاها الأمم المتحدة في جنيف منذ الخميس الماضي.

وأعلن مبعوث الامم المتحدة الى اليمن مارتن غريفيثس رسميا اليوم السبت تأجيل هذه الجولة من المشاورات التي اقتصرت على مشاورات مع وفد الحكومة الشرعية.

وكان من المقرر بدء جولة المشاورات برعاية الامم المتحدة في جنيف الخميس الماضي، تمهيدا لاستئناف مفاوضات مباشرة وفق خطة اممية للسلام لإنهاء الحرب المدمّرة التي تعصف بالبلاد منذ اربع سنوات.

وأكد المبعوث الاممي في تصريح للصحفيين عدم تلقيه ردا إيجابيا حاسما من وفد الحوثيين بشأن الحضور إلى جنيف لاسباب لوجستية ما أضطره لتأجيل المشاورات.

وكان وفد الانقلابيين قد رفض مغادرة صنعاء لحضور المشاورات في جنيف على متن رحلة اممية، متمسكا بتامين طائرة عمانية تقل الوفد الممثل لهم دون المرور بالية تفتيش منسقة مع التحالف الذي تقوده السعودية، بالإضافة الى اشتراطهم نقل عدداً من الجرحى ومنح الوفد ضمانات بالعودة إلى صنعاء.

كما رفض الانقلابيين مقترحا أمميا لتفويض اثنين من مفاوضيها المتواجدين في الخارج لحضور المشاورات.

وعلى ذلك اعلن المبعوث الاممي انه سيعود مجددا الى صنعاء ومسقط للقاء الحوثيين، قائلا ان عدم مجيء الحوثيين الى جنيف ليس عائقا اساسيا للعملية السلمية.

وذكر المبعوث الاممي  أن وفد الحوثيين كان متحمساً لحضور مشاورات جنيف لكن ظروفاً  -لم يفصح عنها- حالت دون ذلك، مضيفاً:  "كانوا يودون الحضور إلى هنا. لم نهيئ أجواء مناسبة بما يكفي لإقناعهم بالحضور“.

وقال غريفيثس إن مباحثاته مع الوفد الحكومي خلال الأيام الثلاثة الماضية كانت مثمرة وركزت على تدابير الثقة، وأحرزت تقدماً جيداً، وناقشت إطلاق سراح السجناء وفتح مطار صنعاء والقضايا الإنسانية.

من جانبه اكد وزير الخارجية خالد اليماني، ان هذه العينة من تصرفات الانقلابيين مع بداية كل المشاورات تعكس عدم جدية الانقلابيين في رفع المعاناة التي تسببوا بها للشعب اليمني واستهتارهم المعهود بالجهود الدولية وبمعاناة الشعب اليمني في اختلاق اعذار واهية لا اساس لها من الصحة و كلها لم تطرح اثناء فترة التنسيق.

ودعا الوزير، وهو رئيس الوفد الحكومي في مشاورات جنيف، الأمم المتحدة ومجلس الأمن  لتنفيذ القرارات الدولية  واجبار الانقلابيين على الخضوع لإرادة الشعب اليمني ورغبات المجتمع الدولي للتوصل إلى سلام مستدام مبني على المرجعيات الثلاث وهي المبادرة الخليجية و آليتها التنفيذية و مخرجات مؤتمر الحوار الوطني و قرارات مجلس الأمن و على رأسها القرار ٢٢١٦.

ولفت الى إن تصريحات المبعوث الاممي كانت مع الأسف تعمل على ترضية الجانب الانقلابي و التماس الأعذار له بينما كانت تصريحاته مع الوفد الحكومي ومع بقية الشركاء تنم عن عدم الرضا لهذا السلوك.

وقال اليماني "بعد كل هذا المسار الطويل منذ بداية الانقلاب على الشرعية في العام ٢٠١٤ وحتى اليوم نتوقع ان يكون المجتمع الدولي اكثر جدية في الضغط على المتمردين وردعهم واخضاعهم للقرارات الدولية وكل مقررات الاجماع الوطني" .

واودت الحرب المدمّرة التي تشهدها البلاد بحياة 17 ألف مدني، ونزوح مليونين و500 ألف شخص، منذ العام 2015م، في حين يعاني أكثر من ثمانية ملايين يمني من الجوع والمرض، عدد كبير منهم من الأطفال والنساء والشيوخ طبقاً لإحصائيات الامم المتحدة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع الإشتراكي نت : المبعوث الاممي يعلن انهيار مشاورات جينيف بعد تخلف وفد الانقلابيين من الحضور في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع الإشتراكي نت وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي الإشتراكي نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق