أخبار عاجلة


اليمني اليوم: وردنا الآن ..استنفار في صفوف الحوثيين عقب صدور توجيهات طارئة من " عبد الملك الحوثي " ( تفاصيل)

اليمني اليوم: وردنا الآن ..استنفار في صفوف الحوثيين عقب صدور توجيهات طارئة من " عبد الملك الحوثي " ( تفاصيل)
اليمني اليوم: وردنا الآن ..استنفار في صفوف الحوثيين عقب صدور توجيهات طارئة من " عبد الملك الحوثي " ( تفاصيل)

كشفت مصادر مطلعة اليوم الخميس عن حالة استنفار وتوتر كبير لدى ميلشيا الحوثي الانقلابية في مختلف المناطق الخاضعة لسيطرتها، وتدور فيها مواجهات مع قوات الجيش الوطني.

وأكدت المصادر لــ “بوابتي” ” أن زعيم ميلشيا الحوثي الانقلابية عبدالملك دعا انصاره من جميع المحافظات والمناطق الخاضعة لسيطرتهم بسرعة التوافد إلى محافظة صعدة معقله الأول للدفاع عنها”.

وأفادت المصادر” أن هذا الدعوات تمت عبر إرسال وفود من قياداته التي يثق بها إلى كافة مناطق سيطرتهم، لمهمة دعوت مناصريهم للالتفاف حول معقل زعيمهم في جبل مران، وبترأس هذه الوفود شقيقه الأصغر عبدالخالق الحوثي”.

وأوضحت المصادر ” أن القيادات المكلفة بهذه المهمة تحركت بأوامر فورية وعاجلة، بعد الانهيار الكبير لعناصر ميلشيا الحوثي الانقلابية في مناطق معقل زعيمها”.

ولفتت المصادر إلى ” أن حالة التوتر والقلق لدى زعيم الميلشيا ظهرت في دعواته ورسائله التي وجهها عبر وفوده إلى مناطق سيطرتهم خارج صعدة”.

وتأتي هذه الدعوات بعد تمكن قوات الجيش الوطني مسنودة بقوات تابعة للتحالف العربي من التوغل في معقل الميلشيا الرئيس بصعدة، والاقتراب من مخبأ زعيمها.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع اليمني اليوم: وردنا الآن ..استنفار في صفوف الحوثيين عقب صدور توجيهات طارئة من " عبد الملك الحوثي " ( تفاصيل) في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع اليمني اليوم وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليمني اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى


السابق المحيط برس: وردنا الآن.. قرارمفاجيء وكارثي يصدره الحوثيين بصنعاء يبدأ سريانه من اليوم واجواء غضب شعبي متصاعد تسود العاصمة !
التالى اليمني اليوم: شاهد ( صورة ) القيادي الحوثي الكبير والشديد الصلة بزعيم الحوثيين الذي مثل مقتلة الضربة الاشد للأخير !