بعد فوزه بالبطولة الأغلى آسيويا.. ثمان جنسيات شكلت المنتخب القطري واليمن إحداها

أبابيل نت 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

توج المنتخب القطري، مساء الجمعة، بلقب بطولة كأس آسيا لكرة القدم بعد فوزه على نظيره الياباني بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في المباراة النهائية التي أقيمت في الإمارات العربية المتحدة.

وكانت جنسيات لاعبي القطري محل جدل خلال البطولة، التي قدم فيها العنابي أداءً قوياً مكنه من الحصول على الكأس الأغلى في تاريخه الكروي، وفي هذه الزاوية ترصد لكم شبكة أبابيل نت الإخبارية الجنسيات الاصلية للاعبي منتخب قطر، حيث تشكِّل ثماني جنسيات مختلفة قائمة المنتخب القطري، الفائز بكأس آسيا 2019 في الإمارات.

فإلى جانب القطرية، ينحدر أربعة لاعبين من أصول سودانية، هم المعز علي، مهاجم الدحيل، وحامد إسماعيل، ظهير أيمن السد، وعبد الكريم حسن، ظهير أيسر الفريق نفسه، وعبد العزيز حاتم، لاعب وسط الغرافة.

فيما تعود أصول ثلاثة لاعبين إلى ، هم أحمد فتحي، لاعب العربي، وعبد الرحمن مصطفى، لاعب الأهلي، وأحمد علاء الدين، جناح أيسر الغرافة، مقابل لاعبين من الجزائر، هما خوخي بوعلام، لاعب السد، وكريم بوضياف، لاعب الدحيل.

ومن الأصول اليمنية التنزانية هناك الشقيقان أكريم عفيف، جناح أيسر السد، وعلي عفيف، مهاجم الدحيل، ومن العراقية بسام الراوي، مدافع الدحيل، ومن المالية عاصم ماديبو، لاعب وسط الفريق نفسه، وتحضر الأوروبية من خلال بيدرو ميجيل “رورو”، مدافع السد، برتغالي الجذور.

وكان الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، تقدم بشكوى ضد مشاركة لاعبين قطريين في كأس آسيا 2019، عقب الخسارة برباعية أمام العنابي في نصف نهائي البطولة.

وقبل ساعات من المباراة النهائية لكأس آسيا بين منتخبي قطر واليابان أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عبر حسابه على “”، أنه رفض شكوى اتحاد الكرة الإماراتي، حول اثنين من اللاعبين القطريين والسماح لهما بالمشاركة ضمن المنتخب القطري، وهي القضية التي تناولتها وسائل إعلام محلية لفتت إلى أنها تتمثل في “تجنيس” هذين اللاعبين.

وكانت الإمارات قد أعدت ملفا يثبت تزوير قطر فيما يخص مستندات تجنيس لاعبين على الأقل، هما بسام الراوي (من أصل عراقي) والمعز علي (من أصل سوداني)، بما يخالف المادة السابعة من قانون الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” والخاص بتجنيس اللاعبين.

وتقول المادة إن التجنيس ممكن بعد إقامة اللاعب 5 سنوات على الأقل في البلد التي سيلعب لمنتخبها، بشرط أن تبدأ فترة مكوثه وهو في الـ18 من عمره، مما يعني عدم أحقيته بتمثيل الفريق إلا بعد بلوغه سن الـ23.

ولابد ألا يكون اللاعب شارك مع منتخب آخر في فئة الشباب أو الفريق الأولمبي أو الفريق الأول.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع بعد فوزه بالبطولة الأغلى آسيويا.. ثمان جنسيات شكلت المنتخب القطري واليمن إحداها في موقعنا الشامل نيوز الاخباري | ولقد تم نشر الخبر من موقع أبابيل نت وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي أبابيل نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق