تلميذتا مدرسة فاس كانتا تلعبان الكرة في وقت سقوط السورعليهما

المغرب اليوم 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ
الرباط - المغرب اليوم

بعد مصرع تلميذين في حادث انهيار السور الخلفي لمؤسسة تعليمية بفاس، اليوم الجمعة، حل مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة فاس- مكناس والمدير الاقليمي بفاس بحضور السلطات المحلية والأمنية والوقاية المدنية بعين المكان للوقوف على الحادث.

وحسب بلاغ للمديرية الإقليمية للتعليم بفاس، فإن حادث انهيار السور الخلفي لمؤسسة "محمد بن عبد الكريم الخطابي" المتواجدة بمنطقة باب الفتوح، وقع حوالي الساعة الثانية و عشر دقائق زوالا. وخلف الحادث وفاة التلميذين اللذين كانا متواجدين خارج المؤسسة يلعبان الكرة بمحاذاته في انتظار وقت الدخول للمدرسي.

وبهاته المناسبة الأليمة، تقدم مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة فاس- مكناس و المدير الاقليمي بفاس بأحر التعازي والمواساة لأسرة التلميذين ولكافة التلميذات والتلاميذ وللسيدات والسادة الاساتذة ولإدارة المؤسسة.

وأضاف المصدر أن تحقيقا تم فتحه لمعرفة أسباب الحادث.

وقد يهمك أيضًا:دراسة تكشف أن سلوك التلاميذ السيئة تدفع المدرسين للاستقالة

%84 مِن التلاميذ المغاربة يدرسون في مؤسسات غالبيتها تنحدر مِن أسر معوزة

almaghribtoday
almaghribtoday

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع تلميذتا مدرسة فاس كانتا تلعبان الكرة في وقت سقوط السورعليهما في موقعنا الشامل نيوز الاخباري | ولقد تم نشر الخبر من موقع المغرب اليوم وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المغرب اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق