مجلس النواب الأمريكي يصادق على ارتداء الحجاب في مقره

DW عربية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

عدل مجلس النواب الأمريكي قانونه الداخلي ليسمح بارتداء الحجاب في مقره بعد فوز مسلمتين بعضويته، وهو ما رحبت به أبرز مجموعة للدفاع عن حقوق المسلمين. كما أقر نصّين تشريعيين لإنهاء الإغلاق الجزئي لإدارات حكومية فيدرالية.

أقرّ مجلس النواب الأمريكي بأغلبيته الديموقراطية الجديدة أمس (الخميس الثالث من يناير/ كانون الثاني 2019) تعديلا في قانونه الداخلي يسمح بارتداء الحجاب، وهو قانون كان ساري المفعول منذ منتصف القرن التاسع عشر. التعديل يسمح مستقبلا بارتداء الحجاب أو أي غطاء رأس لأسباب دينية سواء تعلق الأمر بالحجاب لدى المسلمين أوالقلنسوة اليهودية أو العمامة عند السيخ.

مناسبة هذا التعديل هو فوز إلهان عمر اللاجئة الصومالية سابقا بمقعد للديموقراطيين في الانتخابات النصفية الأخيرة. التعديل يشمل حظرا كان ساري المفعول منذ 1837.

 وسبق لإلهان عمر أن قالت على إن ارتداء الحجاب خيارها و "هو خيار يحميه التعديل الأول في الدستور". وأضافت النائبة عن مينيسوتا، إحدى امرأتين مسلمتين فازتا في انتخابات منتصف الولاية، "هذا ليس المنع الوحيد الذي أريد الغاؤه".

 وعبر مجلس العلاقات الأمريكية- الإسلامية الاثنين عن دعمه التعديل "الذي يضع مجلس النواب في تناغم مع الدستور وحماية الحرية الدينية".

 في سياق متصل، أقرّ المجلس بأغلبيته الديموقراطية الجديدة نصّين تشريعيين يرميان لإنهاء الإغلاق الجزئي لإدارات الحكومة الفدرالية، لكن من غير المرجّح أن يوافق عليهما مجلس الشيوخ بسبب عدم تلبيتهما شرط الرئيس دونالد بتمويل بناء جدار على الحدود مع المكسيك.

 

نانسي بيلوسي ..المرأة الحديدية في مواجهة المتقلب ترامب

 

 والنصّان اللذان أقرّهما المجلس يلحظان تمويلاً مؤقّتاً للإدارات الفدرالية المغلقة ويتيحان الوقت لإجراء مفاوضات للتوصّل إلى اتفاق بين البيت الأبيض والمعارضة الديموقراطية بشأن السبيل الأمثل للتصدّي للهجرة غير الشرعية.

 لكنّ البيت الأبيض يعارض بشدّة هذين الإجراءين لأنهما لا يلحظان تمويلاً بقيمة خمسة مليارات دولار لبناء الجدار الحدودي الذي يريده ترامب ويرفضه الديموقراطيون.

 وقال زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ إنّه لن يحدّد موعداً للتصويت على هذين النصّين إلاّ إذا حصل من ترامب على الضوء الأخضر بذلك، لأنّهما في نهاية المطاف لن يريا النور إذا لم يوقّع عليهما الرئيس.

 ويضمن أحد النصّين لغاية 30 أيلول/ سبتمبر تمويل معظم الإدارات الفدرالية المغلقة حالياً، في حين يموّل النصّ الآخر لغاية 8 شباط/فبراير الميزانية الحساسة لوزارة الأمن الداخلي المسؤولة عن ضبط الحدود، وذلك بهدف إتاحة الوقت الكافي للتوصّل إلى حلّ لهذه المسألة الخلافية.

 وسارع الجمهوريون إلى التنديد بـ"التصويت العديم الفائدة الذي لا يوفّر الوسائل التي نحتاج إليها لتأمين حدودنا".  بالمقابل يقول الديموقراطيون إنّهم يؤيّدون تعزيز بعض الإجراءات الأمنية لمراقبة الحدود وضبطها، لكنهم يرفضون بشدة بناء جدار يعتبرونه "غير فعّال" و"باهظ الكلفة".

ح.ز/ ع.ج.م (أ.ف.ب / إ.ب.د)

 

  • Eine Frau mit Sonnenbrille trägt ein Kleid von Bernard Chandran. ( Fine Arts Museums of San Francisco)

    آخر صيحات الأزياء الإسلامية في معرض سان فرانسيسكو

    عصري ومحتشم

    يعرض متحف "دي يونغ" أزياء إسلامية معاصرة، على سبيل المثال هذا التصميم من الحرير والكريستال من إبداع المصمم الماليزي برنارد شاندران.

  • Eine Frau in muslimischer Mode posiert vor Hochhäusern in New York. (Fine Arts Museums of San Francisco)

    آخر صيحات الأزياء الإسلامية في معرض سان فرانسيسكو

    من جاكارتا إلى نيويورك

    تعمل ديان بيلانجي على التعريف بالموضة الإسلامية في الغرب. وتُعد صاحبة الـ 27 عاماً واحدة من المصممات القليلات فيما يخص الموضة الإسلامية، حيث تُقدم تصاميمها أيضاً على خشبات عروض الأزياء في لندن وميلانو ونيويورك.

  • Eine dunkelhäutige Frau posiert vor weißem Hintergrund in schwarzer Bomberjacke. (Sebastian Kim)

    آخر صيحات الأزياء الإسلامية في معرض سان فرانسيسكو

    رسالة سياسية

    الإسلاموفوبيا من المواضيع التي تم التطرق إليها في معرض سان فرانسيسكو. فعلى هذه السترة (الصورة) طبع بالخط العربي الملحق الإضافي الأول للدستور الأمريكي ومن بين الأمور التي يشملها، الحرية الدينية. اللبنانية سمعان فيرنون هي صاحبة هذا التصميم.

  • Das Model Hoda Katebi hält ein Tuch mit der Aufschrift banned hoch. (Fine Arts Museums of San Francisco/Driely Carter)

    آخر صيحات الأزياء الإسلامية في معرض سان فرانسيسكو

    رد على ترامب

    تُسخر سيلين سمعان أزياءها مراراً وتكراراً للاحتجاج السياسي. ففي سنة 2017 قامت سيلين بتصميم بعض الأوشحة طبع عليها عبارة "محظورة"، فضلاً عن صورة ملتقطة بالقمر الصناعي للبلدان، التي حظر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دخول مواطنيها إلى الأمريكية.

  • Zwei Puppen mit sportlichen muslimischen Outfits in der Ausstellung Contemporary Muslim Fashion im De Young Museum in San Francisco. (DW/A. Binder)

    آخر صيحات الأزياء الإسلامية في معرض سان فرانسيسكو

    أزياء رياضية

    يهتم المعرض أيضاً بالأزياء الرياضية، حيث يقدم حجابا من العلامة التجارية المشهورة "نايكي" ولباس بوركيني خاص بالسباحة، والذي أثار جدلا وتم حظره مؤقتاً في الشواطئ الفرنسية سنة 2016.

  • Blick in die Ausstellung Contemporary Muslim Fashion in San Francisco. (DW/A. Binder)

    آخر صيحات الأزياء الإسلامية في معرض سان فرانسيسكو

    القوة الرمزية للهندسة المعمارية

    صُمم هذا المعرض من طرف مكتب الهندسة المعمارية الإيرانية الأمريكية المشهور حريري-حريري. ويرمز التصميم إلى الستر والحجاب. في ربيع عام 2019 سينتقل المعرض إلى مدينة فرانكفورت الألمانية.

  • Drei Fotos von muslimischen Modebloggerinnen nebeneinander. (DW/A. Binder)

    آخر صيحات الأزياء الإسلامية في معرض سان فرانسيسكو

    الشبكات الاجتماعية كمنبر للتعبير

    يُكرس عدد من المدونين ومجلات الموضة حيزاً لعالم الأزياء الإسلامي. ويحتفل "Hijabistas" (مصممون شباب يعتمدون على الحجاب في تصاميمهم) بالحجاب التقليدي على موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام". ويظهر هذا الجانب في معرض "الأزياء المسلمة المعاصرة" في سان فرانسيسكو. إعداد: أنيا بيندر/ ر.م

    الكاتب: مهدوي رضوان


عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع مجلس النواب الأمريكي يصادق على ارتداء الحجاب في مقره في موقعنا الشامل نيوز الاخباري | ولقد تم نشر الخبر من موقع DW عربية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي DW عربية

أخبار ذات صلة

0 تعليق