القبس الكويتية : عيادات طبية إلكترونية بالمجان على «التواصل الاجتماعي»

القبس الكويتية 0 تعليق 0 ارسل طباعة

سلمى المناسترلي |

حظيت صفحات وسائل التواصل الاجتماعي للأطباء بتخصصاتهم المختلفة، بإقبال كبير من المتابعين، فباتت عيادات الكترونية تطرح دراسات طبية، وتوضح أحدث الطرق العلاجية في هذا المجال، وتجيب عن الاسئلة الشائعة واستفسارات المتابعين بهدف زيادة الوعي لديهم، وتعد مرجعا لهم في ذلك دون الحاجة للتردد مرارا وتكرارا على العيادات لحالات بسيطة، فهل ما تقدمه هذه الصفحات من معلومات كافية وتناسب جميع الحالات؟ ام ان هناك تشابها لبعض الأمراض ولا بد من زيارة العيادة لإجراء الفحوصات بصورة أدق؟

تشير سارة فاضل إلى أنها متابعة جيدة لحسابات الانستغرام الطبية، وتستهويها واستفادت منها كثيرا ومازالت تتلقى منها الجديد في عالم الصحة، وبالأخص تخصصات الجلدية والتغذية والتخسيس، لافتة الى أنها تابعت طبيب تغذية صحية، وكان له الفضل في انقاص وزنها وتغيير نمط حياتها الغذائي، فباتت اختياراتها صحية، موضحة انها تعلمت كيفية قراءة المعلومات الغذائية على السلع مع حساب السعرات الحرارية اللازمة لاحتياجها، والمواد الضارة الواجب تجنبها واستبدالها بالمفيدة والصحية، وتشكر فاضل الاطباء اصحاب الضمير المهني والأخلاقي على معلوماتهم القيمة التي تنير مفاهيمنا وتصححها من خلال طرح المشكلات العامة، ووصف الادوية المتداولة ومن السهل اقتناؤها من أرفف الصيدليات دون الحاجة لوصفة طبيب، على عكس بعض الأطباء ممن يستغلون صفحاتهم للتسويق وترويج منتجات بعينها لا تتوافر إلا بوصفة طبية، إضافة لارتفاع ثمنها وهناك بدائل أرخص منها، كما ان أطباء الجلدية يحظون بمتابعة كبيرة فصفحاتهم غنية بنصائح إرشادية في كيفية استخدام المراهم أو المرطبات أو الجل والفرق بينها، والحالات المناسبة لكل منها، ومتى يتوجب عليك الذهاب للطبيب.

ظاهرة إيجابية

ويؤيد احمد جعفر رأي سابقته في أهمية عمل «فولو» للصفحات الطبية المتخصصة، ومنها طب العائلة والاسرة والعظام، ومتابعة ما تقوم بنشره من حقائق تعود بالنفع عليه وعلى صحة أسرته، مشيرا الى أن الوقاية خير من العلاج، وتقدم هذه الصفحات معلومات صحية جديدة ومنوعة متعلقة بصحة الجسم بشكل عام، وكيفية تجنب بعض الامراض الشائعة وطرق الوقاية منها، واصفا انتشار عدد كبير منها على مواقع التواصل الاجتماعي بالظاهرة الإيجابية التي تعمل على تثقيف وزيادة مستوى الوعي الصحي للأفراد، من خلال تغيير سلوكياتهم غير الصحية للافضل للتمتع بجسم سليم وحياة صحية، وتصحيح بعض المفاهيم الخطأ، فعلى سبيل المثال هناك أعراف مجتمعية متبعة الى الآن في علاج بعض الأمراض كالسعال والبرد والانفلونزا وارتفاع الحرارة وضغط الدم وغيرها، بينما تثبت التقارير والدراسات الحديثة عكس ذلك تماما، وتؤكد انها تسبب اضرارا في أجزاء الجسم على المدى البعيد، فمن هنا تعدل سلوكياتك ونمطك اليومي الغذائي والوقائي، وتستوعب العلة الطبية في ذلك وتتجنبه حرصا على سلامتك.

زيارة الطبيب ضرورة

يوضح د. عبدالوهاب النجار، طبيب أسنان، متخصص بالتغذية الرياضية والمكملات الغذائية، والتدريب الرياضي: الهدف من هذه الحسابات إما شخصي يروج فيها الطبيب لبعض المنتجات بعينها او لتحقيق الشهرة والتعريف بعيادته، والهدف الآخر اجتماعي وتوعوي، بالعمل على زيادة نشر الثقافة التوعوية الصحية بين افراد المجتمع، من خلال الرد على الاسئلة الشائعة وتصحيح بعض الخرافات المتداولة بينهم، وتوضيح الجرعات المناسبة لبعض الادوية مع الاعراض الجانبية المصاحبة لسوء استخدام الأدوية، وتقديم نصائح عامة حول تجنب بعض او اتباع بعض العادات الصحية، ويشدد النجار على خطورة استشارات الاونلاين لبعض الحالات، مؤكدا أنها لا تعتمد على أسس علمية، فلابد من زيارة الطبيب لفحص المريض، فهو القادر على التشخيص الدقيق للحالة، لافتا الى انه في كثير من الأحيان يبالغ المريض في وصف حالته ولا يستطيع تحديد مشكلته الأساسية، وهنا يبدأ عمل الطبيب بتوجيه بعض الاسئلة والكشف بأدواته وإجراء التحاليل والإشاعات اللازمة إن استدعت الحالة، ليتسنى له تشخيص الحالة بصورة دقيقة ووصف العلاج المناسب لها ليشفى المريض من علته.

تستعرض احدى صفحات موقع الانستغرام خدمة هاتفية يطلق عليها «ألو صحة» لاستقبال استفسارات المرضى والإجابة عنها من قبل أطباء استشاريين، يذكر ان الهدف من الخدمة هو تخفيف طوابير الزحام على أبواب العيادات بالمستوصفات والمستشفيات والذي يسبب ارهاقا للطبيب فيتوجب عليه الكشف على عدد كبير من المرضى، ومنهم حالات بسيطة لا تستدعي الزيارة، وكذلك يمل المريض في انتظار دوره، وتقدم هذه الخدمة استشارات مبدئية عن الأعراض التي يشعر بها المريض وتقييم الحالة ان كانت تستدعي زيارة الطبيب، مع تحديد اختصاصه لعلاج الحالة بصورة صحيحة، وكذلك الخدمة تساعد المتصل على تحديد جرعات الأدوية المناسبة للحالة.
وتتزايد أعداد المتابعين للصفحة لتفوق المليون متابع من داخل وخارجها لما تقدمه من نصائح طبية ومعلومات عامة حول طب الأسرة وصحة الجسم، وتعد مرجعا صحيا من خلال توثيق الموضوع الطبي يستطيع المتصفح العودة لقراءة المكتوب عبر الهاشتاغ الخاص بالموضوع.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع القبس الكويتية : عيادات طبية إلكترونية بالمجان على «التواصل الاجتماعي» في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع القبس الكويتية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي القبس الكويتية

أخبار ذات صلة

0 تعليق