مقالات القبس الكويتية: للكبار فقط.. حتى لا تشيخ عقولنا

القبس الكويتية مقالات 0 تعليق 0 ارسل طباعة

سآخذكم هذا الأسبوع بعيداً عن عالم السياسة وإزعاجاته المتتالية، إلى الجديد في عالم الطب.. فالتقدم في العلوم الطبية الحديثة مكَّن لإنسان هذا العصر امتداداً في عمره حتى المئة سنة بفضل الله ثم العناية الطبية الجيدة، مع اتباع أسلوب حياة صحي! ولكن السؤال الذي يشغل بال الكثيرين.. وماذا عن قُدرات الإنسان العقلية؟ هل من الممكن أن يعمل عقل الإنسان بكفاءة عالية مع امتداد سنوات عمره؟ سؤال أصبح أكثر إلحاحاً خاصة مع تزايد حالات «مرض الزهايمر» بين المُعَمِرين وحتى الأصغر سناً «عافانا الله وإياكم»، حيث زاد عدد المصابين وزادت معه أعباء أسرهم للعناية بهم «أعانهم الله».
الجواب على ذلك السؤال كان وقبل سنوات قليلة يشبه المستحيلات، أو كان «ضرباً من الخيال العلمي»، فالقدرات العقلية إن ذهبت لا تُعَوَّض، حيث إنه من الثابت علمياً أن الإنسان يفقد ما نسبته %2 من هذه القدرات كل عقد من الزمن نتيجة نقص تغذية المخ مع تقدم العمر… ولكن، وما أجمل هذه الـ«لكن»، فمع تقدم البحوث والدراسات العلمية في عالم الطب يمكن القول إن ما يفقده المخ من الممكن أن يُعَوَّض وبدرجة أكبر قد تصل من %8 إلى %12 بشيء من الجهد والعمل… هذا ما وجده المختصون ومنهم د. ساندرا جابمان المختصة في هذه العلوم، التي أفادت بأن الإنسان يمكن أن يسترجع «لياقته العقلية» إن اتبع جملة من الاستراتيجيات في عمله وعدداً من السلوكيات في حياته اليومية، اقتبس منها أهمها، فالاستراتيجيات تشمل:
أولاً: التركيز في العمل على أداء مهمة واحدة في وقت واحد والابتعاد عن الانشغال في مهام متعددة في نفس الوقت.
ثانياً: عند تنفيذ هذه المهمة، حدد أولوياتك وركز على أولويتين فقط خلال يومك حتى تنتهي منهما، ثم التفرغ للأولويات التالية.
ثالثـاً: مرن عقلك على التفكير العميق والمبدع في ما يصادفك من مواقف، أو في ما يصل إليك من معلومات، ولا تحفظ أو تردد فقط… وهنا يجب أن ننبه إلى خطورة أساليب الحفظ والترديد التي انتهجتها نظمنا التعليمية، فتجمدت العقول وغاب الإبداع والابتكار حتى أصبح أبناؤنا عرضة لمن يحشو عقولهم بأفكار التطرف والغلو.
رابعاً: في زمن وفرة المعلومات المنهمرة من مصادر عدّة… حاول ألا تغرق مُخّك في ما كل ما يصل إليك… فذلك يشوّش الذاكرة ويُعطل التفكير… انتق مصدر معلوماتك وتلق منها ما يهمك فقط.
أما العادات السلوكية المطلوب اتباعها، فتعتمد على ركائز الصحة الجسدية الثلاث، أولاها الأكل الصحي والبعد عن العادات الغذائية والأطعمة الضارة، ثم النوم الجيد خاصة للكبار… فالعقل يحتاج إلى فترة إغفال «شت داون» ليعيد تجديد خلاياه من خلال النوم الجيد الكافي فهو المفتاح السحري… وأخيراً، حرِّك رجليك باختيار نشاط بدني مستمر يناسبك لتقوية تدفق الدم إلى المخ.
دعونا نُجرب ما اكتشفه العلماء حتى لا تشيخ عقولنا… مع تمنياتي بالسلامة للجميع… والله الموفق.

للتاريخ:
عوداً محموداً وسلامةً دائمة أيها الأب الحاني والحاكم البار من رحلتكم الميمونة إلى الولايات المتحدة… حفظكم الله وأعانكم… آليت على نفسك مع ثقل أعبائك إلا أن تسعى لفتح آفاق التواصل ونسج شبكات التعاون الدولي لوطنك بخيوط من حرير واتفاقات مصالح… وكلنا رجاء أن يلهم الباري حكومتنا لتلتقط خيط نسيجك لتكمله استثماراً ومشاريع وتعاوناً يمهد الطريق لتنوع اقتصادنا ودعم مواردنا ويحفظ مستقبل أجيالنا القادمة.

وداعاً أبا قتيبة:
ودّعت الكويت ابنها البار الأستاذ إبراهيم الشطي، الذي تتلمذ على يديه الكثيرون من أبناء الكويت وزامله عدد أكبر أثناء عمله في مواقع متعددة… استمتعنا بأحاديثه واستفدنا بنصائحه أثناء خدمتنا في مجلس الوزراء، ولقاءاتنا معه خلال زياراتنا المتكررة إلى الديوان الأميري… رحمك الله أيها الأستاذ الجليل، لك المغفرة ولذويك ومحبيك الصبر والسلوان… «إنا لله وإنا إليه راجعون».

د. موضي عبد العزيز الحمود

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع مقالات القبس الكويتية: للكبار فقط.. حتى لا تشيخ عقولنا في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع القبس الكويتية مقالات وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي القبس الكويتية مقالات

أخبار ذات صلة

0 تعليق