المنار : انقاذ المئات من اعصار فلورنس الذي ضرب كارولاينا

المنار 0 تعليق 0 ارسل طباعة

قامت فرق الطوارئ بإنقاذ مئات الاشخاص المحتجزين الجمعة فيما ضرب الاعصار فلورنس الساحل الشرقي للولايات المتحدة مصحوبا بأمطار غزيرة ورياح عاتية.

وقال روي كوبر حاكم ولاية كارولاينا الشمالية “العاصفة تعيث الفوضى في ولايتنا ،نحن قلقون جدا لأن أحياء بأكملها يمكن أن تمحى”.

وكانت أسوأ الفيضانات من الاعصار العملاق في بلدة نيو بيرن في كارولاينا الشمالية حيث فاض نهر نيوس وأغرق الشوارع وأدى إلى احتجاز العديدين داخل منازلهم.

وقال الحاكم كوبر أنه لم يتم الابلاغ عن وفيات حتى الآن ولكن جرت “عدة مئات” من عمليات الانقاذ .. ولا يزال يتعين علينا الوصول إلى عدد من الأشخاص”، وأضاف أن “عمال الانقاذ يعملون في ظروف خطرة ستصبح أكثر سوءا اليوم”.

وقال أن نهر نيوس ارتفع لمسافة ثلاثة أمتار كما أن هطول الأمطار “لم يحدث منذ 100 عام”، واشار إلى أن 20 ألف شخص نقلوا إلى ملاجئ في أنحاء الولاية.

وأعلنت الوكالة الفدرالية لإدارة الأوضاع الطارئة أن “الخطر الشديد” للاعصار فلورنس يبقى قائما حتى 36 ساعة.

وقال مساعد مدير الوكالة جيف بايرد إن تأثير الإعصار لم ينته بعد مضيفا “خطره الشديد يبقى قائما بين 24 و36 ساعة”.

واستفاقت مدينة ويلمينتغتون الساحلية على أصوات انفجار المحولات الكهربائية ورياح قوية اقتلعت إشارات المرور وملأت الطرقات بالحطام ومشاهد اندفاع المياه في كل الاتجاهات. بحسب مراسل وكالة فرانس برس.

وأعلن المركز الوطني للأعاصير أن فلورنس تسبب بتساقط أمطار غزيرة في رايتسفيل بيتش في ولاية كارولاينا الشمالية عند الساعة 7.15 (11.15 ت غ) مع رياح بلغت سرعتها 150 كلم في الساعة”،  وحذر مدير المركز كين غراهام من أن بطء تقدم الإعصار يفاقم خطره حتى في المناطق الواقعة خارج مساره، وقال غراهام “كلما طال هبوب الرياح المرافقة للإعصار. زاد تدفق المياه إلى المناطق الداخلية”.

ومع بدء وصول الإعصار أشارت تقارير إلى انقطاع التيار الكهربائي عن نحو 300 ألف شخص في ولاية كارولاينا الشمالية.

وذكر المركز الوطني للأعاصير في تحديثه للمعلومات الساعة 1200 ت غ أن سرعة رياح الاعصار فلورنس بلغت 90 ميلا في الساعة (150 كلم/ساعة) وأنه يتقدم في اتجاه شمالي-غربي بسرعة 10 كيلومترات في الساعة.

وتابع المركز أن الخطر الأكبر الذي يشكله الإعصار يتمثل بارتفاع منسوب المياه مع توقع “فيضانات كارثية واستمرار الفيضانات النهرية” بعد أن شهدت مناطق تساقط أكثر من ألف ملم من الأمطار.

وفي عرض للآثار الأولى للعاصفة، أظهر جهاز قياس الفيضانات على نهر نيوز في نيو بيرن ثلاثة أمتار من  المياه، بحسب المركز.

ومع اقتراب الرياح من المناطق الساحلية في وقت سابق الخميس حض المسؤولون الفدراليون ومسؤولو الولايات الاهالي على تجنب مسار الاعصار.

وأكد الحاكم كوبر في مؤتمر صحافي أن “هذه العاصفة ستجلب الدمار” للولاية، وتابع أن السكان “سيشعرون  بآثار كارثية”.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع المنار : انقاذ المئات من اعصار فلورنس الذي ضرب كارولاينا في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع المنار وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المنار

أخبار ذات صلة

0 تعليق