صدى البلد : حكاية 15 قطعة آثار إسلامية عن الهجرة في المتحف القبطي

صدى البلد 0 تعليق 0 ارسل طباعة

كشفت مني جوهر، مديرة إدارة المعارض بالمتحف الإسلامي، كواليس إقامة معرض الآثار المؤقت "معًا نحتفل.. توت ومحرم" في المتحف القبطي، احتفالًا بتوافق رأس السنة الهجرية ورأس السنة القبطية معًا، وذلك أمس، الأربعاء.

وتابعت لـ صدى البلد: الفكرة جاءتنا من اجتماع ذكرى رأس السنة الهجرية مع القبطية، وهي ظاهرة يقول علماء التاريخ أنها حدثت 4 مرات منذ إنشاء التقويم الهجري، والحالية هي الرابعة.

وقالت: فكرنا بشكل مختلف، أن تنظم معرضًا لقطع إسلامية في المتحف القبطي، ونستضيف الأيام القادمة معرضًا للآثار القبطية، وأحضرنا 15 قطعة آثار من المتحف الإسلامي تكشف حدوتة أو قصة الهجرة.

وأضافت: بدأنا العرض بمخطوطة فيها صورة المسجد النبوي، وتمثال جمل وسيلة الهجرة من مكة للمدينة، وصولًا إلي التقويم الهجري الذي قام علي حدث الهجرة، لذلك عرضنا أيضًا تقويمًا أثريًا من العصر العثماني يسمي زيج، ويضم تقويمًا هجريًا وميلاديًا وقبطيًا وبعض التقاويم الأخرى، بجانب قطع أخرى تمثل مختلف الفنون الإسلامية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع صدى البلد : حكاية 15 قطعة آثار إسلامية عن الهجرة في المتحف القبطي في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع صدى البلد وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صدى البلد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق