الشرق الاوسط : فريق تقييم الحوادث في : حافلة صعدة كانت هدفاً عسكريا مشروعاً

الشرق الاوسط 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

أعلن مقتل قادة حوثيين بالغارة... وطالب التحالف بمحاسبة المتسببين في الأخطاء

أكد فريق تقييم الحوادث في أن استهداف لحافلة بمدينة ضحيان بمحافظة صعدة الشهر الماضي، جاء بناء على معلومات استخباراتية أفادت بأنها تقل قيادات حوثية مسلحة.

وقال المتحدث الرسمي باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن المستشار القانوني منصور المنصور، في مؤتمر صحافي عقده اليوم (السبت) في العاصمة ، إن التحقيق شمل الطلعات الجوية في منطقة ضحيان يوم الحادث، وتم فحص شرائط فيديو من الطائرة التي نفذت الغارة.

وأوضح المنصور: «الحافلة كانت هدفا عسكريا مشروعا لأنها تقل قياديين حوثيين»، مشيرا إلى أنه لم يتم التأكد من مصداقية الفيديوهات التي بثها الإعلام الحوثي عن الحافلة.

وتابع أن استهداف الحافلة أسفر عن مقتل عدد من القيادات في ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران.

ولفت المنصور إلى أن «إدارة الغارة على ضحيان لم تتوافق مع قواعد الاشتباك للتحالف، فالهدف لم يكن يشكل خطرا آنيا على قوات التحالف، كما أن قصف الحافلة في منطقة مدنية لم يكن مبررا في ذلك الوقت وتفويت استهدافها في مناطق خالية من المدنيين».

وطالب المتحدث باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن، قوات التحالف بمحاسبة المتسببين في الأخطاء في غارة ضحيان، مؤكدا أن تأخر استهداف الحافلة كان خطأ ينبغي التحقيق فيه. ودعا قوات التحالف لتقديم مساعدات للمتضررين من الغارة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع الشرق الاوسط : فريق تقييم الحوادث في اليمن: حافلة صعدة كانت هدفاً عسكريا مشروعاً في موقعنا الشامل نيوز الاخباري | ولقد تم نشر الخبر من موقع الشرق الاوسط وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي الشرق الاوسط

أخبار ذات صلة

0 تعليق