أخبار عاجلة


صدى البلد : الجيش في أسبوع.. الرئيس يشهد الندوة التثقيفية الـ 29.. مقتل 52 تكفيريا بسيناء.. انطلاق تدريبات عسكرية بين مصر والسعودية.. ووزير الدفاع: أهالي سيناء تفهموا المصلحة الوطنية فى الحرب على الإرهاب

صدى البلد : الجيش في أسبوع.. الرئيس يشهد الندوة التثقيفية الـ 29.. مقتل 52 تكفيريا بسيناء.. انطلاق تدريبات عسكرية بين مصر والسعودية.. ووزير الدفاع: أهالي سيناء تفهموا المصلحة الوطنية فى الحرب على الإرهاب
صدى البلد : الجيش في أسبوع.. الرئيس يشهد الندوة التثقيفية الـ 29.. مقتل 52 تكفيريا بسيناء.. انطلاق تدريبات عسكرية بين مصر والسعودية.. ووزير الدفاع: أهالي سيناء تفهموا المصلحة الوطنية فى الحرب على الإرهاب

السيسي يشهد الندوة التثقيفية الـ 29 بمناسبة مرور 45 عاما على نصر أكتوبر
وزير الدفاع: أهالي سيناء تفهموا المصلحة الوطنية فى الحرب على الإرهاب
رئيس الأركان يشهد المشروع التكتيكي بجنود نصر - 14 بالجيش الثاني
مقتل 52 تكفيريا بسيناء وتدمير 28 سيارة قبل اختراق الحدود الغربية
انطلاق فعاليات التدريب العسكري المشترك تبوك – 4 بين مصر والسعودية

ينشر موقع صدى البلد الإخباري أهم الأخبار التي نشرت عن القوات المسلحة هذا الأسبوع، حيث شهد الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وقائع الندوة التثقيفية الـ29، التى نظمتها إدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة، تحت عنوان "أكتوبر.. تواصل الأجيال"، والتي تأتى تزامنًا مع احتفالات مصر والقوات المسلحة بالذكرى الـ 45 لانتصارات أكتوبر المجيدة.

فيما شهد الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى والفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، المرحلة الرئيسية للمناورة التكتيكية بالذخيرة الحية "نصر- 14" التي نفذتها إحدى تشكيلات الجيش الثاني الميدانى والتي تأتي في إطار خطة التدريب السنوية لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة وبمناسبة الذكرى الخامسة والأربعين لنصر اكتوبر المجيد واليوبيل الذهبى لسلاح المدفعية .

وقد أصدرت القيادة العامة للقوات المسلحة البيان الـ 28 الخاص بالعملية العسكرية الشاملة سيناء 2018، وأعنت عن مقتل 52 تكفيريا بسيناء وتدمير 28 سيارة قبل اختراق الحدود الغربية، فيما انطلقت فعاليات التدريب العسكري المشترك تبوك – 4 بين مصر والسعودية.

السيسي يشهد الندوة التثقيفية الـ 29 بمناسبة مرور 45 عاما على نصر أكتوبر
شهد الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وقائع الندوة التثقيفية الـ29، التى نظمتها إدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة، تحت عنوان "أكتوبر.. تواصل الأجيال"، بمركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية، والتى قدمت نماذج لبعض الملاحم والبطولات التى حفلت بها معارك الاستنزاف ونصر أكتوبر المجيد والجهود الحالية فى القضاء على الإرهاب بشمال ووسط سيناء والتي تأتى تزامنًا مع احتفالات مصر والقوات المسلحة بالذكرى الـ 45 لانتصارات أكتوبر المجيدة.

بدأت وقائع الندوة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم للقارئ الشيخ خالد الجارحى، أعقبها تقديم التحية للرئيس الراحل محمد أنور السادات بطل الحرب والسلام وصاحب قرار العبور فى أكتوبر 1973.

وتضمنت الندوة مادة فيلمية بعنوان "جيل يسلم جيل" استعرضت ذكريات نصر أكتوبر، وتضمنت لقطات نادرة لمعارك العزة والكرامة، كما تناولت الإنجازات التنموية التى تتحقق على أرض الوطن فى مختلف المجالات وخاصة فى سيناء من مشروعات تنمية محور قناة السويس والأنفاق ومدينة الإسماعلية الجديدة وشرق بورسعيد، لتعبر بمزج فنى راق استخدمت فيه أحدث أساليب الإخراج والتصوير عن تواصل أجيال أكتوبر التى حملت رايات النصر إلى الأجيال التى تحمل على عاتقها بناء الوطن والدفاع عن أمنه واستقراره.

وتحدث الفريق فخرى يوسف عفيفى قائد الفرقة 19 مشاة خلال حرب أكتوبر وأحد صناع النصر المجيد، عن دور الفرقة فى معارك الاستنزاف والردع كمرحلة انتقالية للعبور والنصر، مشيرًا إلى البطولات والتضحيات التى قدمها أبطال الفرقة بداية من التمهيد النيرانى عقب الضربة الجوية الأولى ومحاصرة النقاط الحصينة التى تقع فى نطاق المسئولية بعد العبور واقتحام خط بارليف وانهيار تحصينات العدو الإسرائيلى فى منطقة الشط وبورتوفيق وعيون موسى وجبل المر ومتلا والدفاع عن مدينة السويس الباسلة بالتعاون مع المقاومة الشعبية، وتكبيد العدو خسائر فادحة ليلًا ونهارًا عقب قرار مجلس الأمن رقم 338 بوقف إطلاق النار يوم 22 أكتوبر 1973، الذى لم تلتزم به إسرائيل، مؤكدًا أننا نخوض حاليًا معارك أكثر ضراوة لبناء الوطن والحفاظ على استقرارة تتطلب منا جميعًا استثمار روح أكتوبر لتحقيق التنمية وإعادة بناء الإنسان.

وشهدت الندوة تقديم لمسة وفاء لمصابى الوطن من أبطال عمليات مكافحة الإرهاب، حيث تحدث الجندى مقاتل بطل محمود محمد مبارك أحد مصابى القوات المسلحة فى الحرب على الإرهاب، والذى فقد بصره خلال مداهمة أحد الأوكار والبؤر الإرهابية بشمال سيناء بكلمات صادقة مست أوتار القلوب، أشار فيها إلى حجم التضحيات والبطولات التى يقدمها رجال القوات المسلحة والشرطة لتطهير سيناء من براثن الإرهاب الأسود موجهًا التحية لأرواح الشهداء الأبرار الذين قدموا انفسهم فداءً لمصر وشعبها العظيم.

وزير الدفاع: أهالي سيناء تفهموا المصلحة الوطنية فى الحرب على الإرهاب
شهد الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى المرحلة الرئيسية للمناورة التكتيكية بالذخيرة الحية ( نصر- 14 ) التي نفذتها إحدى تشكيلات الجيش الثاني الميدانى والتي تأتي في إطار خطة التدريب السنوية لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة وبمناسبة الذكرى الخامسة والأربعين لنصر اكتوبر المجيد واليوبيل الذهبى لسلاح المدفعية .

شارك فى تنفيذ المرحلة وحدات فرعية من المدرعات والمشاة الميكانيكى والمدفعية والمقذوفات الموجهة المضادة للدبابات وعناصر من الأسلحة المعاونه والإدارية فضلًا عن القوات الجوية ووسائل الدفاع الجوى.

بدأت المرحلة بقيام المقاتلات والطائرات متعددة المهام بتنفيذ طلعات إستطلاع ومعاونة لدعم أعمال قتال القوات وتدمير الإحتياطات المعادية بمساندة المدفعية ، وبإستغلال التمهيد النيرانى ونيران القوات على الإتصال قامت القوات المهاجمة بإقتحام الحد الأمامى لدفاعات العدو وتدمير الأهداف المعادية بدقة عالية وتحقيق المهام المخططة فى التوقيتات المحددة وذلك بمعاونة الطائرات الهليكوبتر المسلح وعناصر المقذوفات الموجهة المضادة للدبابات.

كما قامت الوحدات الفنية والإدارية بالفتح لإستعادة الكفاءة القتالية للقوات بعد تحقيق المهام ، وفتح خطوط الإمداد بالوقود والتعيينات وورش الإصلاح للأسلحة والمعدات ، وفتح مستشفى ميدانى لتنفيذ أعمال الإخلاء الطبي وتقديم العلاج للمصابين.

ظهر خلال المرحلة تحقيق مبادئ معركة الأسلحة المشتركة الحديثة فى تعاون كامل بين كافة التخصصات كذلك الدقة في التعامل مع الأهداف وإصابتها من الثبات والحركة مما أظهر ما وصلت إليه العناصر المشاركة من مهارات قتالية عالية وقدرة علي استخدام الأسلحة والمعدات وتنفيذ أعمال التجهيز الهندسي بما يلائم طبيعة الأرض .

وألقى قائد الجيش الثانى الميدانى كلمة أشاد فيها بالجهد الذى يبذله رجال الجيش الثانى الميدانى ، وما يقدموه من بطولات وتضحيات للقضاء على الإرهاب بشمال سيناء بالتزامن مع تنفيذ كافة المهام والانشطة التدريبية المكلفين بها وصولا لأعلى معدلات الكفاءة والاستعداد القتالى للذود عن تراب الوطن وسلامة شعبه العظيم.

وفى نهاية المرحلة أشاد الفريق أول محمد زكى بالأداء المتميز الذي وصلت إليه القوات المنفذة للتدريب وأداء المهام القتالية والنيرانية ، مؤكدًا على حرص القوات المسلحة بالإهتمام بجميع عناصر الكفاءة القتالية والاستعداد القتالي للوحدات والتشكيلات والارتقاء بإمكاناتها وقدراتها في كافة المجالات .

ونقل القائد العام تحية الرئيس عبد الفتاح السيسى القائد الأعلى للقوات المسلحة لرجال الجيش الثانى الميدانى ، كما أثنى على جهود القوات المسلحة فى حماية حدود مصر على كافة الاتجاهات الاستراتيجية ، مشيرا إلي نجاح القوات المسلحة والشرطة في مكافحة الارهاب البغيض خلال مراحل العملية الشاملة " سيناء 2018 " معربًا عن إعتزازه بالمواقف البطولية والوطنية لأهالي سيناء الشرفاء الذين أبدوا تعاونا كبيرًا في القضاء علي تلك البؤر الإرهابية وتفهمهم الكامل لما تقتضية المصلحة الوطنية ومتطلبات الأمن القومى المصرى.

وطالب القائد العام رجال القوات المسلحة بأن يكونوا قدوة في الانضباط والتفاني في أداء مهامهم وما يتطلبه ذلك من يقظة كاملة للمحافظة علي أمن الوطن وإستقراره وسلامة أراضيه ، مشيرًا إلي أهمية تطوير برامج وأساليب التدريب القتالي للأفراد والوحدات ، والحفاظ على الحالة الفنية للأسلحة والمعدات وصيانتها بشكل دوري والأخذ بأسباب العلم والمعرفة لمواكبة أحدث نظم التسليح عالميًا.

كما ناقش الفريق أول محمد زكى عددًا من القادة والضباط المشاركين فى المشروع ، وإستمع لأسئلة وإستفسارت دارسى الكليات والمعاهد العسكرية والإجابة عنها من مخططى ومنفذى المناورة لصقل مهارة الدارسين ونقل خبرات التدريب وتعميق الدروس المستفادة منه .

وكان الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة قد شهد احدى مراحل المناورة " نصر- 14 " والتى تضمنت رفع درجات الاستعداد القتالى وإجراءات التحضير والتنظيم للمعركة ودفع القوة الرئيسية ، أستخدم خلالها أحدث نظم ومقلدات الرماية " المايلز ".

حضر المرحلة الرئيسية للمناورة الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من قادة القوات المسلحة ووفد من دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين الشقيقتين وعدد من دارسى الكليات والمعاهد العسكرية .

انطلاق فعاليات التدريب العسكري المشترك تبوك – 4 بين مصر والسعودية
انطلقت فعاليات التدريب المصري السعودي المشترك "تبوك – 4" الذي تنفذه عناصر من القوات المسلحة المصرية والسعودية، ويستمر لعدة أيام بنطاق المنطقة الجنوبية العسكرية.

وكانت عناصر من القوات البرية الملكية السعودية المشاركة فى التدريب، وصلت إلى مصر على مدار الأيام الماضية، حيث انتهت إجراءات الاستقبال ودمج القوات المصرية والسعودية لتوحيد المفاهيم العملياتية وتنسيق الجهود المشتركة بين الجانبين، كما تم عقد العديد من المحاضرات النظرية والعملية للاستفادة من الخبرات القتالية لكلا الجانبين وتنظيم معرض للأسلحة والمعدات المشاركة فى التدريب، ونفذت القوات المشاركة العديد من الرمايات من أوضاع الرمى المختلفة باستخدام مقلدات "المايلز".

ويهدف التدريب إلى تنمية وتعزيز علاقات التعاون العسكري بين القوات المسلحة المصرية ونظيرتها السعودية من خلال استمرار التدريبات المشتركة بين الجانبين، وتطوير العمل المشترك فى ظل التحديات الحالية بالمنطقة.

جدير بالذكر أن القوات المسلحة المصرية والسعودية تنفذان العديد من التدريبات المشتركة كان من أبرزها التدريب البحري المشترك "مرجان"، والتدريب الجوى المشترك "فيصل"، كما شاركت القوات السعودية والمصرية فى تدريبات "رعد الشمال" و"درع الخليج" و"تحية النسر" و"النجم الساطع".

يأتي التدريب "تبوك 4" فى إطار خطة التدريبات المشتركة للقوات المسلحة مع الدول الشقيقة والصديقة لنقل وتبادل الخبرات وتعزيز أوجه التعاون العسكرى.

رئيس الأركان يشهد المشروع التكتيكي بجنود نصر - 14 بالجيش الثاني
شهد الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة إحدى المراحل الرئيسية للمشروع التكتيكى بجنود "نصر - 14" الذى نفذته إحدى وحدات الجيش الثانى الميدانى فى إطار الخطة السنوية للتدريب القتالى لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة، تضمنت المرحلة دفع العناصر المدرعة والميكانيكية لتدمير الدفاعات المعادية ، وتحقيق المهام المخططة واستخدام العمليات النفسية كأحد عوامل النجاح فى الحرب الحديثة ، والتدريب باستخدام نظم ومقلدات الرماية "المايلز" لتحقيق الواقعية فى التدريب وتقييم مستوى العناصر المقاتلة والمعاونة المشاركة بالمشروع.

وناقش رئيس الأركان عددا من الضباط والقوات المنفذة من مختلف تخصص عناصر تشكيل المعركة للجانبين والمشاهدين فى إجراءات التحضير والتنظيم للمعركة والتحرك والفتح ، وأسلوب تنفيذ المهام المكلفين بها والتعامل مع المواقف التكتيكية الطارئة التى يمكن التعرض لها أثنـاء سير أعمال القتال.

كما أثنى على الأداء المتميز للعناصر المشاركة فى المشروع وما وصلت إليه من مهارات ميدانية وقتالية ، مكنتها من تنفيذ كافة المهام المخططة والطارئة بقدرة وكفاءة عالية، وشدد الفريق محمد فريد على أهمية الارتقاء بالمستوى العلمى والتكتيكى للفرد المقاتل وتنمية مهاراته البدنية والذهنية وابتكار الأساليب والوسائل غير التقليدية لتطوير التدريب، مشيرًا إلى ضرورة التوسع فى تطبيق نظم ومقلدات المايلز فى التدريب لتعزيز نقاط القوة وتلافى الملاحظات التى قد تظهر خلال مراحل التدريب المختلفة وصولًا لأعلى مستويات الكفاءة والاستعداد القتالى لكافة التشكيلات والوحدات.

حضر المشروع عدد من قادة القوات المسلحة وعدد من دارسى الكليات والمعاهد العسكرية وعدد من الضباط الوافدين من الدول العربية الشقيقة والصديقة.

مقتل 52 تكفيريا بسيناء وتدمير 28 سيارة قبل اختراق الحدود الغربية
أصدرت القيادة العامة للقوات المسلحة البيان الـ28 الخاص بالعملية العسكرية الشاملة سيناء 2018، حيث أسفرت العمليات خلال الفترة الماضية عن تمكن القوات الجوية من استهداف وتدمير 7 أوكار للعناصر الإرهابية وعربتي دفع رباعي كانت معدة لاستهداف عدد من نقاط التمركز الأمني بشمال سيناء، وعلى الاتجاه الغربى تم استهداف 28 عربة خلال محاولتها اختراق الحدود الغربية.

وأوضح البيان الصادر عن القوات المسلحة أن عناصر قوات إنفاذ القانون نجحت في القضاء على 26 فردا تكفيريا شديدي الخطورة وبحوزتهم عدد من البنادق الآلية وكميات من الذخائر وقنبلة يدوية وأحزمة ناسفة و2 جهاز اتصال لاسلكى وعدد من دوائر النسف وكمية من الملابس العسكرية، وضبط طائرة بدون طيار تستخدم في مراقبة أعمال قواتنا بوسط وشمال سيناء.

وفي ضربة استباقية لقوات الشرطة المدنية تم تنفيذ عمليات نوعية بواسطة عناصر الأمن الوطنى بالعريش، أسفرت عن القضاء على 26 فردا تكفيريا شديدى الخطورة والتحفظ على 10 بنادق آلية و4 بنادق خرطوش وعبوتين ناسفتين.

كما تم ضبط وتدمير والتحفظ على 26 عربة، و52 دراجة نارية بدون لوحات معدنية تستخدمها العناصر الإرهابية في عملياتها الإجرامية، واكتشاف وتدمير عدد من المخابئ والملاجئ والأوكار عثر بداخلها على كميات كبيرة من مادة TNT وكمية من قطع غيار السيارات والدراجات النارية وكميات من الذخائر والدانات، ونجحت عناصر عناصر المهندسين العسكريين باكتشاف وتفجير عدد كبير من العبوات الناسفة تم زراعتها لاستهداف محاور التحرك المختلفة بمناطق العمليات.

كما عززت قوات حرس الحدود من إجراءات التأمين للمناطق الحدودية على كافة الاتجاهات الإستراتيجية وإحكام السيطرة على المنافذ الخارجية للدولة ومجابهة عمليات التسلل والتهريب للأسلحة والمخدرات التي تهدد أمن واستقرار الجبهة الداخلية.

وفي الاتجاه الغربى تم ضبط 3 بنادق آلية و 5 بنادق قناصة وكميات كبيرة من الذخائر المختلفة الأعيرة و21 خزنة و 2 هاتف ثريا ونظارة رؤية ليلية و61 عربة محملة بالبضائع غير خالصة الرسوم الجمركية وضبط حوالى 1000 كجم من جوهر الحشيش المخدر و3 ملايين قرص مخدر وضبط 2227 فرد أثناء محاولتهم الهجرة غير الشرعية، وعلى الاتجاه الجنوبى تم ضبط 102 فرد هجرة غير شرعية و31 عربة و2 جهاز اتصال عبر الأقمار الصناعية وجهاز للكشف عن المعادن و7 طن من الأحجار الصخرية من خام الذهب.

يأتى ذلك بالتزامن مع قيام القوات البحرية في أعمال التأمين البحرى وحماية الأهداف الإستراتيجية وقطع خطوط إمداد العناصر الإرهابية عن طريق البحر وتأمين الأهداف الاقتصادية في المسرح البحرى.

ونتيجة لتلك الأعمال القتالية والمهام المقدسة تم استشهاد ضابط وضابط صف وجندى، وتتواصل مسيرة الوطن بعطاء رجال أشداء يحملون على أعناقهم مسئولية التخلص من الإرهاب الأسود ومتمسكين بعقيدتهم الراسخة إما النصر أو الشهادة في سبيل تحقيق أمن الوطن وسلامة شعبه العظيم.

يأتي ذلك استكمالًا للمعارك البطولية التى يخوضها أبطال القوات المسلحة والشرطة والنجاحات المتتالية فى ملاحقة ودحر العناصر الإرهابية في عملية المجابهة الشاملة سيناء 2018، لتجفيف منابع الإرهاب والقضاء على البنية التحتية للعناصر الإرهابية، واستلهاما لروح نصر أكتوبر المجيد، واستمرارًا لتحقيق النجاحات على جميع الاتجاهات الإستراتيجية للدولة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع صدى البلد : الجيش في أسبوع.. الرئيس يشهد الندوة التثقيفية الـ 29.. مقتل 52 تكفيريا بسيناء.. انطلاق تدريبات عسكرية بين مصر والسعودية.. ووزير الدفاع: أهالي سيناء تفهموا المصلحة الوطنية فى الحرب على الإرهاب في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع صدى البلد وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صدى البلد

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى


السابق FRANCE 24 : إيران تطلق صواريخ على مقر "إرهابيين" في سوريا ردا على اعتداء الأهواز
التالى RT Arabic: طبخة للشيف التركي نصرت تتسبب بحروق لـ 5 أشخاص