العربية نت : الأمم المتحدة: ارتفاع الضحايا الأفغان من جراء القصف

العربية نت 0 تعليق 0 ارسل طباعة

الأمم المتحدة: ارتفاع الضحايا الأفغان من جراء القصف

آخر تحديث: الأربعاء 30 محرم 1440 هـ - 10 أكتوبر 2018 KSA 20:59 - GMT 17:59
تارخ النشر: الأربعاء 30 محرم 1440 هـ - 10 أكتوبر 2018 KSA 19:56 - GMT 16:56

المصدر: كابول - فرانس برس

أفادت الأمم المتحدة، الأربعاء، أن عدد #الأفغان الذين قتلوا أو أصيبوا في ضربات جوية ارتفع بنسبة 39 بالمئة في الأشهر التسعة الأولى من 2018 فيما لا تزال أعداد الضحايا المدنيين عند "مستويات مرتفعة جدا".

وأوقعت الضربات الجوية 649 أفغانيا بين قتيل أو جريح، ما يفوق أي فترة سنة كاملة منذ أن بدأت "بعثة #الأمم _المتحدة لتقديم المساعدة إلى أفغانستان" بإعداد التقارير في 2009، في وقت صعدت القوات الأميركية والأفغانية القصف الجوي.

ويمثل هذا الرقم 8 بالمئة من مجمل حصيلة الضحايا بين المدنيين في الفترة الممتدة من كانون الثاني/يناير إلى أيلول/سبتمبر، والتي تراجعت إلى 8050 ضحية هم 2798 قتيلا و5252 جريحا.

وقالت دانييل بيل، المسؤولة عن حقوق الإنسان في البعثة الدولية، إن "كل وفاة لمدني تدمر أسرة، وكل إصابة لمدني جرح أو بترت أطرافه تتسبب بمعاناة لا توصف".

وقال التقرير إن القوات الدولية مسؤولة عن 51 بالمئة من عدد الضحايا المدنيين الناجم عن ضربات جوية، بالمقابل فإن القوات الأفغانية مسؤولة عن 38 بالمئة منها.

و #الولايات_المتحدة هي القوة الأجنبية الوحيدة المعروف بأنها تشن ضربات جوية في أفغانستان.

وكثّفت القوات الأميركية والأفغانية بشكل كبير ضرباتها الجوية مستهدفة متمردي طالبان وتنظيم داعش في السنة الماضية لوضع حد للنزاع المستمر منذ 17 عاما.

واستخدمت القوات الأميركية 746 قطعة ذخيرة في تموز/يوليو، هي الأكبر عددا في أي شهر منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2010، بحسب آخر بيانات مركز القيادة الوسطى للقوات الجوية الأميركية.

وهذا العدد يتجاوز ضعفي الذخائر المستخدمة في تموز/يوليو 2017 والتي بلغت 350، قبل شهر من إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب استراتيجيته الجديدة لأفغانستان التي منحت القوات الأميركية مساحة أكبر لمطاردة المتمردين.

بدوره، كثف سلاح الجو الأفغاني ضرباته فيما عززت الولايات المتحدة قدراته بمزيد من الطائرات والأسلحة.

ويأتي التقرير الأخير بشأن الإصابات بين المدنيين في أعقاب ضربتين جويتين في الأسابيع الماضية، ذكرت تقارير البعثة الدولية أنهما تسببتا بمقتل أكثر من 20 شخصا من عائلتين.

وبقيت العبوات الناسفة محلية الصنع ومنها المستخدمة في تفجيرات انتحارية، السبب الرئيسي للإصابات بين المدنيين في الأشهر التسعة الأولى، وازداد استخدامها بنسبة 21 بالمئة مسجلة 3634 إصابة، بحسب التقرير.

وحذرت البعثة الدولية في وقت سابق من أن ازدياد عدد "الهجمات المتعمدة والعشوائية" ضد المدنيين يشكل "انتهاكات خطيرة للقانون الإنساني الدولي" يمكن أن ترقى لجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

وغالبية القتلى والجرحى المدنيين أصيبوا بنيران المتمردين. وقالت البعثة الدولية إن طالبان، أكبر مجموعة متمردة في أفغانستان، مسؤولة عن 35 بالمئة وتنظيم داعش مسؤول عن 25 بالمئة.

ورغم أن مقاتلي تنظيم داعش أقل عددا من مقاتلي #طالبان، فإن التنظيم شن عددا من أعنف الهجمات الانتحارية في الأشهر الماضية.

وسجلت في ولاية ننغرهار 1494 إصابة أي أكثر بمرتين مقارنة بالفترة نفسها العام الماضي، وأكبر عدد إصابات بين جميع الولايات.

وقتل عدد قياسي من المدنيين في النصف الأول من 2018، ما يؤكد تصاعد أعمال العنف منذ انسحاب قوات الحلف الأطلسي من أفغانستان في 2014.

وتأتي الأرقام الأخيرة فيما تستعد البلاد لانتخابات برلمانية مقررة في 20 تشرين الأول/أكتوبر.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تم جلبه من موقع العربية نت : الأمم المتحدة: ارتفاع الضحايا الأفغان من جراء القصف في موقعنا الشامل نيوز | ولقد تم نشر الخبر من موقع العربية نت وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي العربية نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق